12‏/03‏/2021

افضل حكايات التراث وقصص الشعوب إليك 5 قصص شعبية قديمة رائعة

القصص الشعبية القديمة من أفضل الطرق لنقل المعارف بين البشر وهذا لأنها تجمع تراث الشعوب من الحكايات والأساطير والخرافات الشعبية منسجمة مع القيم والمبادئ الاخلاقية، وقراءة هذا النوع من القصص يساعد في تعزيز العمق الثقافي بين مختلف الأعراق والجنسيات والثقافات.. إليك

 

أفضل 5 قصص شعبية قديمة للكبار

قصص شعبية قديمة

1- قصة النصائح الثلاث - قصة شعبية من إيطاليا

يُحكى أن رجلاً غادر بلاده في أحد الأيام متجهاً إلى مناطق جديدة وهناك دخل في خدمة رئيس دير وبعد قضاء فترة من الزمن خدم فيها بإخلاص رغب برؤية زوجته ووطنه فقال لرئيس الدير يا سيدي الموقر لقد خدمتك طوال هذه الفترة بإخلاص لكنني أرغب في العودة إلى بلادي الآن فأجابه الرئيس حسناً يا ابني ولكن قبل ان تذهب سأعطيك ثلاث نصائح.. الاولي عند تغييرك لطريقك القديم ستواجه متاعب انت في غني عنها، والثانية شاهد الكثير وكل القليل، والنصيحة الثالثة فكر في أفعالك جيداً قبل القيام بها فالأفعال المدروسة أكثر حكمة ونفعاً، بعد ذلك اعطاه رئيس الدير رغيف وقال له اقسمه حين تكون سعيدا.
 
غادر الرجل الطيب وأثناء عودته قابل مجموعة من المسافرين قال له المسافرون سنسلك الطريق المحاذي لأنه مختصر فهل ترغب بالقدوم معنا؟ فكر الرجل لوهلة ثم تذكر نصيحة الرئيس وأجابهم شكراً يا أصدقائي سأتابع المضي في هذا الطريق وعند بلوغه منتصف الطريق سمع صوت إطلاق رصاص فنظر من بعيد ووجد ان مجموعة لصوص قاموا بقتل المسافرين فشكر الرجل ربه وأكمل طريقه وأثناء سيره وصل إلى بيت كبير فدخله طلباً للطعام فقدموا له اصحاب البيت طبقاً كبيراً من لحم شهي لا يقاوم وعندما غرز الرجل شوكته في قطعة اللحم اكتشف انها لحماً بشرياً! أراد أن يسأل صاحب البيت عن المغزى من تقديم لحم كهذا لكنه تذكر حينها قول الرئيس شاهد الكثير وكل القليل فبقي الرجل صامتاً وأكل القليل من اللحم بعد ذلك شكر الرجل صاحب البيت على استضافته وكرمه فقال له صاحب البيت أحسنت يا ابني لقد أنقذت نفسك من الموت فأي شخص استفسر عن طعامي قُتل وطُهي بشكل جيد، شكر الرجل ربه ثم رحل من هذا البيت المشؤوم.

وصل الرجل الى موطنه وذهب الى منزله فلم يجد زوجته بل وجد مائدة معدة بشكل جيد لشخصين عليها كأسان وشوكتان وجهزت بمقعدين فقال لنفسه (كيف هذا؟ لقد تركت زوجتي وحيدة وها أنا أرى مائدة معدة لشخصين!) فأختبا تحت السرير ليكتشف الأمر وإذ بزوجته التي كانت قد ذهبت لإحضار إبريق من الماء تدخل المنزل وبعدها بقليل جاء شاب غريب فحضنته المرأة وقبلته، تعصب الرجل وكاد ان يخرج ويقتلهما لكنه تذكر النصيحة الثالثة لرئيس الدير فتراجع عن فعلته وظل يراقبهما واثناء حديثهما قالت الزوجة للشاب انا لم اراك منذ زمن طويل ولكن الله عوضني بزوج كان اخ واب وام بالنسبة لي، فكان هذا الرجل اخيها التي لم تراه لسنوات عديدة وعندما استنتج الزوج انه اخيها خرج من تحت السرير وهو يضحك من شدة الفرح ثم عانقهما وقبلهما ، بعد ذلك تذكر الرغيف الذي أعطاه إياه سيده ليأكله عندما يكون سعيداً بحق فقام بقسم الرغيف فوقع منه عملات ذهبية كان رئيس الدير قد اخفاهم في الرغيف مكافاة له اذا قام بتنفيذ الثلاث نصائح.
 
{ قصص شعبية قديمة }
 

2- قصة الصياد الأعمى - قصة شعبية من غرب أفريقيا

كان أنانسي صياداً ماهراً لكنه كبر في السن وبدأ بصره يضعف شيئاً فشيئاً حتى فقده تماماً، ولكنه كان ما زال قوياً جداً فقد واصل الصيد بمساعدة اثنين من الرجال كانا في غاية اللطف معه وساعداه بكل وسيلة ممكنة، كانا يقودانه كل صباح إلى الشاطئ ومن ثم إلى القارب ثم يخبرانه أين يرمي شبكته ومتى يسحبها وحين يعود الجميع إلى اليابسة يقولان له أين ومتى يخطو خارج القارب كي لا يتعرض للغرق، استمر الحال هكذا شهور كثيرة وبدلاً من أن يبدي أنانسي امتنانه لهما فقد عاملهما بقسوة فعندما يقولان له أين يرمي بشبكته يرد عليهما بحدة أعرف كنت على وشك رميها هناك وحين يحاولان توجيهه للنزول من القارب يجيبهما أوه أعرف تماماً أننا وصلنا إلي الشاطئ لقد كنت أحضّر نفسي للنزول، وكذلك بقي الحال لوقت طويل وأصبح أنانسي اكثر فظاظة في التعامل مع مساعديه يوماً بعد آخر لدرجة أنهما لم يقدرا على احتمال معاملته لهما أكثر من ذلك وقررا أن يعاقباه على جحوده حين تحين لهما الفرصة.

 في اليوم التالي رافقهما كالمعتاد إلى الشاطئ وطلبا منه أن يصعد إلى القارب فقال لهما أتعتقدون انني مغفلاً؟ فأنا أعرف أن القارب هناك، لم يصدر عنهما أي تعليق وركبا القارب وانطلقا إلي نحو مكان الصيد حين أخبراه أين يرمي شبكته كان رده مسيئاً جداً بحقهما فقررا أن يعاقباه دون تردد، وفي الوقت الذي أمتلأً فيه القارب بالسمك اتخذا طريق العودة إلى اليابسة وحين قطعا مسافة قصيرة توقفا وقالا له ها قد وصلنا إلى الشاطئ وعلى الفور ردّ عليهما بأنهما على درجة كبيرة من الحماقة كي يخبراه بشيء يعرفه جيداً وأسمعهما العديد من الكلمات الفظة والمهينة الأمر الذي أغضبهما بشدة وما كان منه إلا أن قفز وهو يشعر بالفخر إلى الماء متوقعا أن تطأ قدماه اليابسة فذهل بشدة حين سقط في المياه العميقة ووجد نفسه يغرق أما الرجلان فقد جدفا سريعاً وتركاه خلفهما ليشق طريقه بجهد كبير وبطبيعة الحال فقد كان سباحاً ماهراً مثل كل الرجال في تلك البلد ولأنه أعمى فإنه غير قادر بالطبع على رؤية اليابسة فسبح حتى أصيب بالإعياء ومن ثم غرق.

{ قصص شعبية قصيرة }
 

3- حكاية الواهب الطيب والواهب الحاقد - قصة قديمة من شعب الآينو

في قديم الزمان ألقى رجل شبكة الصيد في النهر فاصطاد كمية جيدة من السمك خلال ذلك جاء غراب أسود جائعاً إلى حد يثير الشفقة فغسل الصياد سمكة ورماها إليه، أكل الغراب السمكة بشهية بعد ذلك تكلم كأنه انسان وقال للصياد: أنا ممتن لأنك وهبتني سمكة أتغذى عليها يا ليتك تأتي معي إلى أبي الهرم لأنه يريد أن يشكرك، ذهب الرجل مع الغراب ولأنه غراب فقد طار في الهواء وتبعه الرجل على قدميه وبعدما سارا طويلاً وصلا إلى بيت كبير وهناك دخل الغراب إلى البيت وتبعه الرجل وحين نظر إليه بدا في هيئة إنسان على الرغم من أنه غراب وكان هناك أيضا شيخ إلهي وعجوز إلهية إلى جانب فتاة إلهية، كانت هذه الفتاة هي الغراب التي أكلت السمكة والتي قادت الرجل إلى البيت، قال الشيخ الإلهي: شكراً لك لأنك غذيت ابنتي بتلك السمكة الطيبة فقد أتيت بك إلى هنا لأكافئك، أعطاه الشيخ جرو من الذهب وجرو من الفضة وقال للرجل هذين الجروين سوف تنفع منهما كثيراً فهذان الجروان يتبرز الذهبي منهما ذهباً ويتبرز الفضي منهما فضة ونتيجة لذلك ستصبح شخص ثري لو بعت ما يخرج منهما، وبعد ذلك ألقى الصياد التحية معبراً عن الاحترام الشديد للشيخ ثم أخذ معه الجروين وعاد إلى منزله وهناك قدم في الحال القليل من الطعام إلي الجروين وحين تبرز الجرو الذهبي تبرز له ذهباً وحين تبرز الجرو الفضي تبرز له فضة وحقق الرجل ثروة طائلة من بيع المعدن.

في ذلك الوقت جاء شخص آخر ليقلد ما فعله الشخص الأول حيث ألقى بشبكة الصيد في النهر فصاد كمية من السمك وعند ذاك جاءه غراب أسود فأخذ الرجل سمكة من السمك الواقع في الطينة ورماها للغراب دون ان ينظفها، أخذ الغراب السمكة وطار فتبعه الرجل حتي وصل الى المنزل الذي به الشيخ فقال له الشيخ بغضب: أنت أيها الرجل قلبك أسود حين وهبت ابنتي سمكة وهبتها لها ملطخة بالطين أنا غاضب جداً ورغم ذلك فسأهديك جروين ما دمت جئت إلى منزلي فاذا عاملتهما بلطف سوف تكسب منهما كنوزاً، أخذ الرجل الجروين وذهب مسرعاً الى بيته دون حتي ان يشكر الشيخ واثناء عودته قال الرجل لنفسه لو أنني أطعمت الجروين الكثير من الطعام فسوف يخرجان لي الكثير من المعدن النفيس، وسأصبح أغني من الرجل الغبي الذي معه جروين ويطعمهما القليل، وبالفعل أطعم الرجل الجشع الجروين المزيد من الطعام وكان يرمي لهما كل ما فاض من منزله من قذارة وبالتالي اخرجوا له قذارة! أما الرجل الأول فلم يكن يطعم جرويه غير القليل من الطعام الطيب في كل مرة وتدريجياً كان يخرجان له المعدن السمين حتى أصبح يمتلك ثروة طائلة.

لذلك ففي الأزمنة القديمة لو كان الرجل قلبه طيب وحنون ورحيم سيكون غني أما لو كان حقود وطماع فان الآلهة ستغضب عليه حتى لو كان يملك جراء ذهبية سوف تبرز له قذارة وليس ذهب! تلك هي الحكاية.

 

4- الاحتكام إلى سليمان - قصة شعبية قديمة من قصص شعوب التبت

هذه قصه مشهورة عند شعب التبت، تقول الحكاية أن في قديم الزمان كان هناك امرأتان تتشاجران حول صبي محاولتان إثبات لأي منهما الأحقية به؟ فلم تستطيعا حل المشكلة بينهما فقرروا عرض القضية أمام ملك البلاد الذي يتصف بالحكمة والنباهة والذي أمر بما يلي (فلتمسك إحداكما بيد الصبي اليمنى أما الأخرى فتمسك به باليد اليسرى ولتحاول كل منكما بكل ما لديها من طاقة أن تشده إليها فمن استطاعت منكما أن تجذبه إلى ناحيتها يكون من حقها الحصول عليه)
 
وما إن تفوه بذلك حتى راحت المرأة التي لم تكن الأم الحقيقية تشده إليها بكل ما لديها من طاقة غير مبالية فيما إذا كان شدها هذا سيؤذي الصبي أم لا أما والدة الصبي الحقيقية لم تشد الطفل بقوة لشدة خوفها عليه وحتى لا تعرضه للأذى فكانت تجذبه إليها برفق وحنان رغم أنها كانت في الواقع أقوى من المرأة الأخرى فقال الملك للمرأة التي شدت الصبي بكل قوتها كفي إن هذا الصبي ليس ابنك بل ابن المرأة الحنونة تلك فعاد الصبي إلى أمه الحقيقية التي ضمّته إليها بفرح وسعادة غامرين وأمر الملك بسجن المرأة الأخرى، تلك هي نهاية القصة.

{ قصص قديمة شعبية }

5- قصة الأفعى البيضاء - قصة شعبية سلافية

تقول الأسطورة أن زمان تكاثرت الأفاعي في الارض وأصاب الهلع فلاحي أحد القري في سلوفانيا فقد كانت الأفاعي تزحف في كل بيت ولم يكن سكان القرية في مأمن منها حتى وهم جالسون إلى موائدهم يتناولون طعامهم لأن الأفاعي الجائعة تسللت حتى إلى أطباق الطعام لكن الرعب الأكبر كان بسبب أفعى بيضاء ضخمة شوهدت مرات عدة وهي تهاجم المواشي ولم يكن الفلاحون يعرفون كيف يخلصون أنفسهم فشكلوا وفودا وتوجهوا إلى الأماكن المقدسة عسى الرب أن يخلصهم من هذه المصيبة الرهيبة لكن حتى ذلك لم يساعدهم.

مرت أيام كثيرة وسكان القرية يعيشون في رعب بسبب هذه الافعى العملاقة وفي يوم جاء رجل غريب الى القرية ووعدهم أن يضع حداً لكل الأفاعي شرط أن يطمنوه أنهم لم يشاهدوا أفعى بيضاء كبيرة فرد بعض السكان وقالوا له لم نشاهدها بالمرة، بعدئذ طلب وضع أكداس من القش حول شجرة تنوب ضخمة ومن ثم تسلق إلى أعلى الشجرة وأمرهم أن يضرموا النار في أكداس القش من كل الجوانب ثم أن يتنحوا جانباً وبسرعة وحين علا اللهب من كل جوانب شجرة التنوب الطويلة أخرج الغريب مزماراً من جيبه وبدأ يعزف فاندفعت الأفاعي والسحالي بسرعة ومن كل الجهات متجهة نحو الشجرة فكانت تسوقها قوة غريبة وقفزت كلها في النيران فهلكت ولكن فجأة سمع الناس صفيراً حاداً وهائلاً يتردّد في كل أرجاء القرية فتملكهم خوف ورهبة وعندما سمع الرجل هذا الصوت وهو على الشجرة ارتجف من الرعب قائلاً: الويل لي! لقد هلكت! لقد سمعت صفير أفعى بيضاء لماذا خدعتموني؟ لو مت فعلي الأقل لا تنسوا أن توزعوا صدقات للفقراء كل عام عن روحي.

وما كاد المسكين ينطق بهذه الكلمات حتى ظهرت أفعى رهيبة محدثة ضجة عظيمة حيث اندفعت الأفعى وانقضت غاضبة على القش الملتهب والتفت على الشجرة ثم ابتلعت الرجل المسكين بعد ذلك وقعت الافعى في النار وبدأت تصارع النيران وتصرخ بصوت مرعب لكن النيران أكلت الافعى ومعها السحالي التي كانت تهلك المواشي عندئذ تمكن الفلاحون من المضي إلى أشغالهم بدون خوف وصار الرعاة يسوقون مواشيهم إلى المراعي بلا قلق، ولم ينس الناس الأوفياء حتى يومنا هذا وعد أجدادهم؛ فتراهم كل عام يوزعون هدايا الذرة في اليوم نفسه على الفقراء.
 

إلى هنا تنتهي القصص، إلى اللقاء  ❤️
اقراً ايضاً
قصص ونصائح ملهمة لقهر القلق والخوف الزائد
أفضل 10 قصص حقيقية عن النجاح بعد الفشل
5 قصص حبّ واقعية حدثت في القرن ال 21
13 قصة قصيرة جداً من اجمل القصص التي ستقرأها في حياتك
بداية قصص ألف ليلة وليلة قصة شهريار وشهرزاد كاملة
قصة الأميرة النائمة مصورة للأطفال



( النهاية )
قدمنا لكم خمسة من أبرز حكايات التراث الشعبي القديمه لمزيد من القصص يمكنك تصفح موقع قصص وحكايات شعبية حيث نقدم لكم سلسلة رائعة من أشهر الحكايات التاريخية المشهورة وقصص الماضي الجميلة التي بها حكايا وأساطير قديمه ذات حكم وعبر رائعة جدا للصغار والكبار، فالموقع عبارة عن مكتبة كبيرة بها حواديت عربية خيالية ومسلية و مضحكة قصيره وطويلة للاطفال وللكبار، والحكايات و الأمثال والحكم و الخرافات العربية ننقلها لكم بالعامية والفصحي بمنتهي الدقة والقصص التي تستهدف الأطفال حيث تروي لهم قبل النوم.. ملحوظة لا يوجد تحميل كتب أو روايات pdf . 
 الكلمات المفتاحية : #حكايات_شعبية_قديمة_حكايات_رائعة.


    لتجدنا على جوجل اكتب 7Kayat Sh3bya

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق