14‏/02‏/2021

افضل القصص عن حسن المعاملة - قصص رائعة قصيرة

حسن التعامل مع الاخرين له فوائد عديدة على المجتمع منها نشر القيم الاخلاقية الحميدة مثل التسامح والتعاون والتواضع والصدق والحب والرحمة بين افراد المجتمع ويودى انتشار هذه القيم الايجابية بيننا الى قهر الانحراف الفكري الذى يعاني منه مجتمعنا اليوم، إليك قصص رائعة عن حسن التعامل مع الناس..


قصص قصيرة رائعة عن حسن المعاملة


 -1 قصة عن حسن معاملة الجار

قصص عن حسن المعاملة

عاش رجل عصبي ووقح للغاية يدعُي آدم في منزل كبير وكان يعامل الجيران معاملة سيئة للغاية فكان لا يرد السلام ولا يسلم عليهم ولا يبتسم في وجوههم حتي، وكان آدم كل يوم يرمي القمامة في الطرقة التي امام بيته، عاش زوجان وطفلهما في البيت الذي بجواره وكان آدم يشتكي دائماً من صوت بكاء الطفل وكان يكلمهم بأسلوب سيء ونبرة حادة ، في يوم من الأيام ألقي آدم القمامة امام منزله وغادر البيت وعندما أتي ليلاً لم يجد القمامة ووجد رسالة على بابه تقول (مساء الخير انا ديفيد اسكن بجوارك لقد رأيت قمامتك هنا فأخذتها معي حتي لا تتعب من رائحتها الكريهة ، اتمني لك يوماً سعيداً (شعر آدم بالإحراج لكنه تجاهل هذا الموقف اللطيف ولم يشكر السيد ديفيد على ما فعله.
 
كان الزوجان كل يوم يبتسمون في وجه آدم ويسلمون عليه كلما رأوه ، شعر الرجل بالإحراج بسبب ﺣﺴﻦ المعاملة التي يعاملونه بها وقرر ان يرد عليهم السلام ، في أحد الايام عندما أتى الى منزله رأى رسالة على بابه تقول (انا ديفيد اعتذر لك على الضوضاء وصوت صراخ طفلي فهو مريض اليوم ولكننا سوف نحاول ان نبقيه هادئا على قدر المستطاع حتي لا نزعجك ) شعر آدم بالخوف على الطفل وكان يريد ان يطرق بابهم حتي يطمئن عليه لكنه لم يفعل ذلك.
 
في اليوم التالي عندما رأى آدم الزوجان قال لهم صباح الخير واطمئن على الطفل واعتذر على معاملته السيئة وشكرهم على حُسن المعاملة لانهم عاملوه بلطف ومحبة ومودة ، أصبح آدم صديق للزوجان وتغير اسلوبه مع جميع السكان واصبح محبوب جداً بعد ان كان شخص لا يطاق ، وفى يوم دعاه ديفيد على العشاء وتناول فنجان قهوة معهم وبالفعل استجاب آدم للدعوة و ذهب الى بيت جاره وأثناء حديثهما قال آدم لديفيد لقد طلقت زوجتي منذ عامين لذلك كنت منزعجا ووقحاً مع جميع الناس ولكنني تغيرت للأفضل بفضل المعاملة الحسنة التي عاملتموني بها شكراً لكم.

أكسب قلوب الآخرين بأربع أشياء الكلام الطيب والاهتمام وصدق الالتزام وحسن المعاملة


---قصه عن حسن المعاملة ولين الجانب والوفاء---


 -2 قصة عن حسن معاملة أم الزوج

قصص عن حسن المعاملة

هذه القصة من أشهر القصص عن التعامل الحسن مع أم الزوج ، تحكي الحكاية عن فتاة اسمها إيما  تزوجت الشخص التي تحبه وعاشت معه ومع حماتها في نفس البيت وهذا لأن الزوج كان ابن امه الوحيد فاشترط على البنت ان تعيش معه ومع أمه ، عاشت إيما مع حماتها وفى البداية كانت حماتها تعاملها معاملة حسنة وبمرور الوقت بدأت حماتها تعاملها بطريقة سيئة لأنها كانت تغير على ابنها منها فبعد ان كان عايش لامه فقط اصبح يعيش لزوجته وامه، كانت ام الزوج تعاملها مثل الخدم بالإضافة الى انها كانت تكلمها بعصبية وغضب دائما ، كانت علاقة الأسرة مضطربة و كرهت إيما حماتها بسبب سوء المعاملة وبدأت تفكر كيف تتخلص منها وذات يوم تشاجروا مع بعضهم فتركت الزوجة منزل زوجها وذهبت الى جدها الذي كان يعمل كيميائياً وحكت له كل ما حدث مع حماتها وترجته أن يعمل خلطة سم حتي تقتل حماتها رفض جدها في البداية وقالت له إذا لم تفعل لن أعود الى زوجي مرة اخري، حاول الجد ان يهدئها ويرجعها عن قرارها ولكنها كانت مصرة على قرارها وفى النهاية قال لها الجد سأصنع لكي مسحوق من السم ولكن مفعوله ضعيف مما يعني ان حماتك سوف تموت بعد عدة أشهر لأنه إذا ماتت بشكل مفاجئ ستشك الناس انها ماتت بطريقة غير طبيعية أكمل الجد حديثة وقال لها يجب ان تعاملي حماتك باحترام و طيبة وان تسمعي كلامها في أي شيء تطلبه منك حتي لا يشك فيكي الناس عندما تموت، وافقت إيما وقالت انها ستتحملها كام شهر وتستريح باقي العمر.
 
رجعت إيما لبيت زوجها واعتذرت لحامتها وقالت لها انها ستتغير للأفضل ، كانت إيما كل يوم تضع المحلول في الشاي بكميات قليلة حتي لا تترك أثر ورائها وكانت تعامل حماتها معاملة جيدة وتسمع كلامها في كل شيء وكانت تقول لها كلام جيد مثل
اشكر الله دائما لأنه عوضني بيكي بعد وفاة أمي
أنتي أجمل أم في الدنيا كلها
وكلام كثير بهذا الجمال ، وبمرور الوقت أصبحت أم الزوج تحب زوجة ابنها وتعاملها بحب وطيبة واعتبرتها ابنتها التي لم تلدها وتغير جو المنزل من الخصام الى الاتفاق ومن الكره الى الحب وبمرور الوقت توقفت إيما من وضع السم في الشاي وعندما فكرت ان حماتها من الممكن ان تموت بعد اسابيع قليلة شعرت بالقلق والخوف عليها وذهبت مسرعة الى جدها وطلبت منه ان يعطيها الترياق لتوقف تأثير السم الذي في جسد حماتها، ضحك جدها وسألها لماذا تريدين لها الحياة فمنذ شهرين كنتي تتمني لها الموت قالت لا اعرف لكنني اصبحت احبها كثيرا مثل امي واصبحت تعاملني بطريقة جيدة ، فرح الجد وقال لها لا تخافي يا حفيدتي لم أعطيكي أي سم فقد أعطيتك مادة تحليلية مثل السكر ، فرحت إيما لأنها اطمأنت على حماتها بعد ذلك شكرت جدها الذي انقذها من إرتكاب هذه الجريمة وسألته لماذا لم تعطيني سم فقال لها لأنني كنت أعلم إذا عاملتيها بالحب والرحمة و حسن الخلق سيتحول الكره الذي في قلبك الى محبة .


المحبة لا تسقط أبداً
 

كلمات عن حسن التعامل

لا تحدثني كثيراً عن الدين ولكن دعني أري الدين في سلوكك وأخلاقك وتعاملاتك

بالعلم تجذب العقول وبالأخلاق تجذب القلوب

عامل الناس بأخلاقك لا بأخلاقهم

المعاملة الطيبة هي جواز المرور إلى قلوب الآخرين
فكتور هوغو

شق طريقك بابتسامتك خير من أن تشقها بسيفك
شكسبير

 

إلى هنا تنتهي القصص ، إلى اللقاء
اقرأ ايضاً

 

الكلمات المفتاحية لـ القصص (قصص واقعية ممتعة جدا عن حسن الخلق)


( النهاية )
موقع قصص وحكايات شعبية يهتم بسرد افضل الحكايات والقصص القصيرة والطويلة للصغار والكبار .. ستجد في الموقع حواديت جميلة و كثيرة و الكثير من الحكايات التي تناسب جميع الاعمار، ننشر قصص قيمة تتسم بحسن الأخلاق و العديد من حواديت قصيره وطويلة تناسب الأطفال والكبار.
الكلمات المفتاحية للمقال (قصص قصيرة عنوانها حسن التعامل مع الخدم)

    لتجدنا على جوجل اكتب 7Kayat Sh3bya

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق