23‏/07‏/2020

افضل 5 قصص قصيرة معبرة عن الحياة - قصص هادفة للكبار

القصص القصيرة هي واحدة من أقوى الطرق لتوجيه الناس وتعليمهم القيم والاخلاق، إن رواية القصص فعالة جداً لأنها تساعد على إقامة روابط بين الناس حيث تحتوي القصص القصيرة على عدة معاني قيمة ودروس مختلفة لذا فهي فعالة في إيصال الأفكار المعقدة بطرق بسيطة يفهمها القارئ بسهولة ، ..إليك

افضل 5 قصص قصيرة هادفة للكبار 

1- قصة ثلاثة اقدام من الذهب

قصص قصيرة معبرة عن الحياة - قصص هادفة للكبار
اثناء فترة التنقيب عن الذهب استقال رجل من وظيفته، كان الرجل يعمل في أحد المناجم لعدة أشهر وقام بمحاولات عديدة لاستخراج الذهب لكنه فشل وشعر العامل باليأس والاحباط وقرر ان يترك عمله ويبيع معداته لعامل اخر، بعد ذلك قام المنجم الجديد باستئناف التعدين وقال لأحد العمال ان الذهب موجود على بعد ثلاثة اقدام فقط من حيث توقف المنجم الاول عن الحفر وبالفعل كان المنجم على حق ووجدوا الذهب! مما يعنى ان العامل الاول كان على بعد ثلاثة اقدام فقط من الذهب (حوالي متر تقريباً)
العبرة من القصة
عندما تزداد الامور صعوبة فلا تتخلى عن حلمك فكثير من الشباب تخلوا عن احلامهم لأنه أصبح من الصعب تحقيقه فلا تكون أحمق مثلهم!
                                        

2- قصة الفيل والحبل

كان يتمشى رجل عند مخيم الافيال فلاحظ الرجل فيل كان مربوطاً بحبل صغير وضعيف فسأل الرجل المدرب لماذا لم يتحرر الفيل من قيوده على الرغم من انه قوى كفاية لقطع الحبل، رد المدرب وقال هذا الفيل مربوطاً منذ ان كان طفلاً وعندما كان صغيراً حاول قطعه لكنه لم يستطيع وعندما كبر الفيل اعتقد بان الحبل ما زال اقوى منه ولذلك هو لا يحاول قطعه.
العبرة من القصة
إذا فشلت في تحقيق شيء في الماضي واعتقدت إنك لا يمكنك تحقيقه في المستقبل فانت تعيش بعقلية ثابتة فلا تتخلى عن حلمك ولكن تخلى عن افكارك السلبية.

3- قصة احلام سعيدة

كان يوجد صبى وفتاة يلعبان في الخارج بعد انتهاء اليوم الدراسي، واظهر الصبى للفتاة مجموعة من الكرات الزجاجية (بلى) واظهرت البنت للولد مجموعة من الحلوى التي حصلت عليها في عيد ميلادها، اقترح عليها الولد ان يقوم الاثنان بالتبديل سيعطيها هو الكرات الزجاجية مقابل ان يأخذ الحلوى فوافقت الفتاة على العرض، قام الولد بتسليم كراته الزجاجية ولكنه احتفظ بواحدة في جيبه ولكن التزمت الفتاة بوعدها واعطته كل الحلوى وفى نهاية تلك اللية كانت الفتاة سعيدة جداً بالكرات الزجاجية وذهبت الى النوم بسلام ، ولكن الولد لم يستطيع النوم فكان يتساءل اذا كانت الفتاة قد احتفظت سراً ببعض الحلوى كما هو فعل، فببساطة لم يكن الولد سعيداً!
العبرة من القصة
إذا لم تعطى صدق وحب بنسبة 100% في علاقتك مع صديقك، فستعتقد دائما ان صديقك لا يعطيك صدق وحب بنسبة 100% ايضاً، فاذا كنت تريد ان تكون علاقاتك مبنيه على الثقة فيجب ان تكون صادق مع نفسك اولاً وبعد ذلك ستكون صادق مع الاخرين.

4- قصة العمل الجماعي

يحكى أن كان هناك اب لديه ثلاثة ابناء، كان ابنائه يعملون بجد لكنهم كانوا يتقاتلون باستمرار، حاول الاب ان يجعلهم متعاونين مع بعضهم لكنه فشل لدرجة ان قتالهم وصل الى درجة جعلت الجيران والاقارب يسخرون منهم! في نهاية المطاف مرض الاب وتوسل إلى ابنائه للتعاون والعمل مع بعضهم لكنهم لم يستمعوا إليه، بعد ذلك قرر الاب ان يعطى ابنائه درساً عملياً ليجعلهم يعملوا كفريق واحد، قال الاب لأبنائه سأعطى كل واحد منكم ثمانية اعواد خشب اكسروها كلها والذى سيكسرهم الاول سأعطيه مكافاة جيدة وبعد الموافقة على المهمة اعطى الاب اعواد الخشب لأبنائه وكسروها واحدة تلو الاخرى وبعد ان انتهوا تشاجروا مع بعضهم حول من انتهى اولاً، بعد ذلك قال الاب لأبنائه المهمة لم تنتهى بعد سأعطى لكم الان ثمانية اعواد من الخشب يجب ان تكسروها الى نصفين مرة واحدة وليس كل خشبة بمفردها، وافق أبناؤه وحاولوا القيام بما طلبه الاب وبذلوا قصارى جهدهم ولكن لم يتمكن أى منهما كسر الحزمة إلى نصفين عندئذ اخبرهم والدهم انهم فشلوا في المهمة وبعد ذلك قال لهم كم من السهل كسر اعواد الخشب الى نصفين اذا كانت الخشبة بمفردها ولكن حزمة اعواد خشب في نفس الوقت لا يستطيع احد كسرها وبالمثل اذا تعاونتم انتوا الثلاثة فلم يستطيع احد كسركم او ايذائكم ، بعد ذلك تعلم الابناء الدرس وعملوا كفريق جماعي واحد.
 
بمفردنا يمكننا أن ننجز القليل جداً لكن معا يمكننا أن نفعل الكثير
هيلين كيلر

5- قصة الابن الذي اعطى ابيه درساً !

كان هناك صبي نشأ في أسرة غنية جداً وفي أحد الأيام قرر والده أن يصطحبه في رحلة ليريه كيف يعيش الفقراء! كان هدف الاب مساعدة ابنه على تقدير كل شيء قدمه له مثل الثراء والرفاهية، انطلق الصبي ووالده إلى مزرعة تعيش فيها أسرة فقيرة جداً، عاشوا ثلاثة ايام في المزرعة وكانوا يساعدون الاسرة الفقيرة في كل شيء مثل اعداد الطعام والعناية بالأرض، عندما غادروا المزرعة سأل الاب ابنه ماذا تعلم في هذه الرحلة ؟
 
اجاب الصبي: لقد كانت رحلة رائعة فهذه الاسرة محظوظة جدا، اندهش الاب من رد ابنه وقال له لماذا تقول ذلك؟
فقال الصبي: ليس لدينا سوى كلب واحد لكن هذه العائلة لديها اربعة كلاب ولديهم الكثير من الطيور والحيوانات، لدينا اربعة اشخاص في منزلنا وهم لديهم ثمانية، لدينا بركة مياه صغيرة في الفناء الخاص بنا ولكن هم لديهم نهر كبير! لدينا فوانيس صغيرة تضئ بيتنا ولكن هم لديهم سماء كبيرة ونجوم جميلة تضئ لهم بيتهم لدينا فناء صغير ولديهم حقول كبيرة لا نهاية لها للركض واللعب، علينا الذهب الى محل البقالة لكنهم قادرون على زراعة طعامهم بأنفسهم، واخر جملة قالها الصبي شكراً يا ابى لأنك اظهرت لي كيف يعيش الاثرياء!
العبرة من القصة
الثروة الحقيقية لا تقاس بالممتلكات المادية بل تقاس بمستوى السعادة، ما الفائدة إذا كنت تمتلك اموال كثيرة ولا تمتلك اصدقاء يحبونك وتحبهم وتخرج معهم لتشاهد مباريات كرة القدم! اعلم عزيزي اننا خلقُنا لنعيش سعداء فاذا كنت سعيد اذن انت غنى.
 
إلى هنا تنتهى القصص، إلى اللقاء 👋❤️
اقرأ ايضاً 

    لتجدنا على جوجل اكتب 7Kayat Sh3bya

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق