03‏/09‏/2022

قصة ليلى والذئب مختصرة للأطفال ( ذات الرداء الأحمر )

تعتبر قصة ليلى والذئب Laila And The Wolf Story من أشهر وافضل قصص الاطفال الخيالية في العالم كله، القصة مفيدة جداً وتعلم الاطفال أن يسمعوا كلام أمهاتهم ويلتزموا بالنصائح التي يقدمونها لهم، إليك..

تلخيص قصة ليلى والذئب - ذات القبعة الحمراء

قصة ليلى والذئب مختصرة

تحكي القصة أن كان هناك طفلة اسمها ليلى عاشت مع امها في سعادة وفرح، في يوم من الايام طلبت منها والدتها أن تأخذ الطعام إلى منزل جدتها وحذرتها من التحدث مع الذئب الماكر.

ذهبت ليلى وهي ترتدي فستان أحمر وقبعة حمراء لتوصل الطعام لجدتها، وفي الطريق قابلت الذئب، طلب الذئب من ليلى أن يلعب معها قليلاً لكنها رفضت وأخبرته انها ذاهبة إلى منزل جدتها لإعطائها الطعام، فاقترح عليها الذئب ان تجمع بعض الزهور ذات الرائحة الطيبة لتعطيها لجدتها.

وافقت ليلى ووقفت قليلا لتجمع بعض الزهور العطرية، وفي هذه الاثناء سبقها الذئب وذهب إلى منزل جدتها، دق الذئب الباب وتظاهر بانه ليلى وقال للجدة بصوت ناعم: افتحي الباب يا جدتي، انا ليلى، احضرت لكي الطعام.

كانت الجدة مريضة ولم تستطيع النهوض من السرير فقالت بصوت هادئ: اسحبي الحبل الذي بجانب الباب فأنا لا استطيع النهوض، قام الذئب بفتح الباب ودخل المنزل بهدوء وابتلع الجدة ولبس ملابسها ونام في سريرها.

بعد قليل وصلت ليلى لبيت الجدة ونادت عليها فرد عليها الذئب مقلداً صوت جدتها: اسحبي الحبل الذي بجانب الباب فأنا مريضة ولا استطيع النهوض، فتحت ليلى الباب ودخلت المنزل فرأت الذئب مغطي نفسه بالبطانية واعتقدت ليلى أن هذا الذئب جدتها فسألتها لماذا أذنيكي كبيرة جدا؟

الذئب: لكي اسمعك جيداً يا صغيرتي.
ليلى: لماذا عيناكي كبيرة ايضا؟
الذئب: لكي أراكي بشكل افضل يا حفيدتي.
ليلى: لكن يا جدتي لماذا فمك كبير جداً مثل الذئاب؟

عندئذ نزل الذئب من السرير وقال بصوت عالي لكي أكلك به، بعد ذلك هجم الذئب عليها ليفترسها فركضت ليلى إلى الغابة بأقصى سرعة وهى تصرخ من الخوف.

كان يوجد حطاب يعيش في الغابة وعندما سمع صوت صراخ الطفلة ركض تجاه الصوت وضرب الذئب في راسه بالفأس، فقد الذئب وعيه وكاد الحطاب أن يرميه في النهر لكن ترجته ليلى ان يعيد لها جدتها اولاً.

سألها الحطاب اين توجد جدتك، اجابته ليلى لا اعلم اين هي فمن المؤكد ان هذا الذئب أكلها، قام الصياد بفتح بطن الذئب فوجد الجدة على قيد الحياة فأخرجها الحطاب وخيط بطن الذئب ورماه في النهر، بعد ذلك نصح الحطاب ليلى ان تسمع كلام امها وان تنفذ نصائحها حتى لا يؤذيها أي حيوان آخر.

الدروس المستفادة للاطفال من قصة ليلى والذئب

- الاهتمام بوصايا الوالدين، وتنفيذ نصائحهم مهما حدث.
- عدم الإنصات للغرباء الذي يحملون في نصائحهم الضرر والأذية.
- عدم اللهو في اماكن بعيدة عن المنزل حتى لا يحدث لهم شيء سيء.
- التعامل مع الناس بحرص شديد.


إذا أعجبتك القصة، اترك لنا تعليق
إلى اللقاء في قصص جديدة ❤️
اقرأ ايضا..
قصه الأميرة النائمة الحقيقية كاملة مصورة
أجمل 10 قصص اطفال مكتوبة ومفيدة جدا قبل النوم
10 قصص بالانجليزي مترجمة عربي للأطفال


( النهاية )
قدمنا لك قصة ليلى والذئب بالعربية مختصرة جدا مكتوبة أو قصة ذات الرداء الاحمر، لقراءة العديد من القصص العربية تصفح موقعنا موقع قصص وحكايات شعبية الذي يقدم افضل قصص الأطفال الخيالية والواقعية، ستجد في الموقع حكايات خيالية و خرافية من التراث القديم وقصص قصيرة و جميلة جدًا بالصور للاطفال، بالاضافة الى اروع الحواديت الخرافية الشهيرة والمشوقة و الكثير من اجمل القصص العالمية الرائعة للكبار و الصغار.
(الكلمات المفتاحية)
#قصة_ليلي_والذئب_الحقيقية_ملخصة
#ليلى_ذات_القبعة_الحمراء
    لتجدنا على جوجل اكتب 7Kayat 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق